سعيدين ان نخبركم بتحديثين جديدين على قيم قضينا الأسابيع الماضية في تطويرها. الحاجة الى التحديثين أتت مع نمو محتويات قيم، والحاجة الى تمكين الزوار من الوصول للمعلومات التي يريدونها بشكل أسرع، بالاضافة الى تمكينهم من تصفح المحتويات التي تهمهم بشكل خاص.

التحديث الأول هو الشكل الجديد لصفحات المدن. أردنا أن تكون صفحة المدينة هي وجهة المستخدم الأهم، والتي تمكنه من الألمام بالمعلومات الأقرب له.

تحديث صفحات المدن باضافات تسهل التصفح وخصائص اجتماعية جديدة

الجزء الأهم والأكبر من الصفحة يشغله ما أسميناه “دليل مطاعم المدينة“، وهو طريقة لتصفح أفضل المطاعم حسب نوعيتها. ترتيب المطاعم يأتي حسباً لتقييم أعضاء قيم، وبالضغط على اسم التصنيف أو صورته يمكنك تصفح كل المطاعم المصنفة بهذا التصنيف في هذه المدينة.

“دليل مطاعم المدينة” يعرض أفضل المطاعم في كل تصنيف حسب تصويت مجتمع قيم.

اختيار تصنيفات المطاعم يتم حسب الأوصاف التي أدرجها الأعضاء للمطاعم. فإذا وجدت مطعماً مدرجاً تحت تصنيف لا ينتمي اليه اطلاقاً، فبامكانك زيارة صفحة ذلك المطاعم وتصحيح الأوصاف. تذكر أن قيم يعتمد في معلوماته وصحتها على اضافة الأعضاء وتحريرهم الدائم لمحتوياته.

أحد ابرز الاضافات الجديدة للصفحة هي قائمة الأعضاء البارزين في المدينة. الأعضاء البارزين هم أكثر الأعضاء علامات في المدينة، ويتم تحديث القائمة الياً بشكل دوري.

صفحات المدن الان تعرض الأعضاء الأكثر علامات في المدينة. في الصورة قوائم الأعضاء البارزين في عدد من المدن.

تأكد أن تقوم بتحديد مدينتك في ملفك الشخصي لكي تتم اضافتك الى القائمة عند استحقاقك. طريقة احتساب العلامات هي عملية تتطور مع الوقت، وسنقوم لاحقاً بزيادة العناصر التي يتم احتسابها. لكن حالياً يمنح العضو نقطتين لكل مطعم يضيفه, نقطة لكل صورتين, وتحتسب نقاط المشاركات كما هي (بناءً على تصويت الأعضاء لتقييمات العضو وتعليقاته). يحصل الأعضاء البارزون أيضاً على شارات خاصة في صفحاتهم الشخصية.

مثال على شارات الأعضاء البارزين في المدينة. تعرض في صفحاتهم الشخصية.

بالاضافة الى ذلك, فالصفحة الان تحتوي على اخر المطاعم التي تمت اضافتها للمدينة, اخر الصور والتقييمات للمطاعم الموجودة في المدينة, وتقييم مميز حديث (مثل التقييمات المميزة في الصفحة الرئيسية, يتم اختياره حسب تصويت الأعضاء للتقييم بأنه مفيد).

خذ جولة في صفحة مدينتك: بريدة، جدة، حائل، الخبر، الدمام، الرياض، الظهران، عنيزة، القاهرة، المدينة المنورة، المنامة، مكة المكرمة، او اختر مدينتك من صفحة عرض كل المدن.

————————————————————–

التحديث الاخر هو تطويرات محرك البحث في الموقع. فصندوق البحث الان يقوم بتقديم اقتراحات بناءً على أجزاء الكلمة التي تم ادخالها، ويأخذك الى صفحة المطعم بمجرد الضغط على اسمه.

اقتراحات صندوق البحث

كما أن البحث الان أصبح أفضل وأكثر دقة. وأصبح يعرض النتائج مقسمة حسب نوعها. وستلاحظون أنه أصبح أكثر افضل في جلب النتائج حتى عند كتابة كلمة بشكل مختلف أو خاطئ.

امكانية عرض وتصفح نتائج البحث حسب نوعية النتائج (مطاعم، صور، تقييمات…الخ)

اخر خاصية نود التعريف بها اليوم, هي خاصية تتعلق بالبحث, وبصفحات المدينة معاً. وهي امكانية البحث عن مطاعم في مدينة معينة. فقط استخدم صندوق البحث في صفحة المدينة وسيتم حصر البحث للمطاعم الموجودة في هذه المدينة فقط.

خاصية البحث في مطاعم مدينة معينة، مع الاقتراحات

نتمنى أن تحوز هذه التطويرات على اعجابكم, ونسر دائماً بسماع تعليقاتكم واقتراحاتكم.

في الحقيقة أن قيم بلغ عامين من العمر حاولنا فيها التركيز على استمرارية عملية التطوير بدلاً عن تسارعها. ومع أن قيم نما نمواً طبيعياً في هذه السنتين، الا اننا لا نزال نعتبره في بداية الطريق. بل حتى أن الخصائص التي كانت في البال عند بداية العمل على قيم لم يتم تطبيقها كلها الى الان (لاحظوا أن العمل على قيم بدأ قبل سنتين من اطلاقه، أي قبل أربع سنوات من الان). قيم هو بالنسبة لي شخصياً هو مشروع حياة اطمح فيه لتحقيق أكثر من هدف. أحدها هو دفع الانترنت العربية وتعزيز المحتوى العربي على الانترنت (قيم هو أحد أوائل مواقع الويب 2.0 العربية، ومحتواه المترابط المغذى من قبل المستخدمين هو تماماً النوعية التي تحتاجها الانترنت العربية). أحد الأهداف ايضاً هو تعزيز ثقافة تأسيس شركات الانترنت في الوطن العربي (موضوع تحدثت عنه بالتفصيل سابقاً)، وطرحها كبديل لثقافة الوظيفة المعتادة.

كغيره من المشاريع، يعاني قيم من التحديات التي تواجه مشاريع الانترنت العربية (اقرأ: دروس الفشل من المرقاب). قد يكون أبرز هذه التحديات هو سيادة ثقافة المنتديات، والتي تجعل الكثير من المستخدمين يألفون واجهة استخدام المنتديات سواءً من ناحية التصفح أو المشاركة. هؤلاء المستخدمين يصعب عليهم استخدام المواقع الاخرى (الـ-لامنتديات) المبنية تحديداً للهدف الذي تستخدم له. هذا أحد أسباب تركيزنا منذ البداية على موضوع قابلية الاستخدام (مع انه بطبيعة الحال, لا بد على المستخدمين من بذل القليل من الجهد في تعلم اي واجهة استخدام – تناسباً مع الامكانات التي تمكنهم منها واجهة الاستخدام). كما أن هناك عناصر تبشر بالخير, مثل انفجار عدد مستخدمي موقع الفيس بوك العرب وبداية تعرض هؤلاء المستخدمين لواجهات الاستخدام الجديدة والعناصر الاجتماعية في المواقع.

أحد التحديات التي يواجهها قيم ايضاً هو ضعف تجاوب مبرمجي الانترنت العرب مع الواجهة البرمجية لقيم، والتي تم اطلاقها في شهر مارس. فمع أنها كانت أحد اكثر الخصائص طلباً، الا اننا لا نعرف باطلاق تطبيق واحد يستغلها (الصديق محمد بدوي أراني تطبيقاً قام بتنفيذه، لكن لا اعرف اذا كان تم اطلاقه ام لا). مع أنها موثقة بالكامل باللغة العربية ومع أمثلة مفصلة. وهذا مثال اخر على تحديات الانترنت العربية، فالمشاريع بحاجة الى بيئة كاملة تساعدها وتنمو معها، وهذه البيئة لا تزال في بداياتها في المنطقة العربية.

لا أود أن أطيل. خلاصة الموضوع هي أن قيم يمر بمرحلة حساسة ومهمة، وأننا سنحتاج الى أخذ قرارات مصيرية تتعلق بالموقع خلال الأسابيع القادمة. نشكركم على دعمكم كل هذه السنين, ونتطلع منكم للمزيد والمزيد. ونعدكم باستمرار تطوير قيم والعمل الجاد عليه.

شكراً لكم من جديد, وكونوا بخير.

~ جهاد

 

2 Comments

 

Leave a reply

 

Your email address will not be published.