للناس في ما يأكلون مشارب، وما يبدو مخيفا مرعبا ومقززا في بلد ما، قد يبدو شهيا لذيذا وصحيا في بلد آخر. المسألة بالأساس هي قضية تعود، من آلف شيئا اعتاد عليه وأصبح لديه هو الطبيعي، وما غيره هو الغريب المخيف غير الطبيعي.

فيما يلي قائمة ببعض من أغرب الوجبات حول العالم. على أصحاب القلوب الضعيفة الإمتناع عن قراءة هذا الموضوع.

السمكة المنتفخة.. وجبة الموت

لا يمكن تسمية وجبة سمة الفكهة أو الينفوخ Fugu سوى بـ وجبة الموت. هي سمكة سامة جدا ولا يسمح في اليابان لأي طباخ بإعداداها إلا بعد إجتياز تدريب مكثف يستغرق ما بين سنتين إلى ثلاث سنوات، فترك كمية ضئيلة من السم كافية لقتل إنسان.

تقتل هذه الوجبة، الغالية جدا، حوالي 100 ياباني كل عام، مع ذلك لا ينفك اليابانيون عن حب أكلها، وإن كان السبب ليس دائما مذاقها الشهي بل إظهار شجاعتهم أمام الموت.

أكل الحشرات

أكل الحشرات من أجل الغذاء ممارسة شائعة في عدد من البلدان، خاصة الأسيوية. لذلك لا تستغرب لو صادفت أثناء تجوالك في أحد شوارع المدن الأسيوية من يبيع الجراد المقلي، الصراصير، العناكب والديدان. ويرجع هذا الإقبال على أكل الحشرات إلى ما تتكون منه الحشرات من نسبة عالية من البروتين وعدد من الأحماض الدهنية والفيتامينات المهمة.

في المرة القادمة حين تجد ذبابة في صحن حسائك لا داعي لأن تصرخ عاليا وترمي الصحن أرضا، بل تجاهل الأمر واستمتع بوجبتك الشهية :)

لحم القرش المتعفن Hákarl

وجبة شهيرة جدا في آيسلندا، يعتبرها الطباخ Anthony Bourdain الذي جرب العديد من الوجبات الغريبة حول العالم، الوجبة الأكثر إثارة للإشمئزاز من بين كل ما تناوله سابقا.

يتم تجهيز لحم هذه الوجبة بتعريض سمك القرش للتخمر لفترة تمتد بين شهرين إلى أربعة أشهر، من خلال تغطيته بالرمل والحصى ووضع ثقل حجري عليه لإخراج السوائل منه. بعد ذلك تقطع شرائح اللحم وتعلق للتجفيف لعدة أشهر.

الجبن الفاسد Casu marzu

من الوجبات التقليدية التاريخية في مدينة سردينيا الإيطالية، وهي عبارة عن جبن داخله يرقات حية، تضاف بغرض زيادة التخمر إلى حد يقترب من التحلل.

البعض يزيل اليرقات قبل أكل الجبن، لكن البعض يفضلون أكلها مع الجبن، وفي هذه الحالة يبذلون جهدا أكبر لمنع تلك اليرقات الهروب، لكونها قادرة على القفز خارجا لمسافة 15 سنتيمتر لو أزعجت!

بيض البالوت

أكلة أخرى شهيرة وغريبة مصدرها آسيا. بيض البالوت Balut egg هي عبارة عن بيض دجاج أو بط يخزن لمدة 15 يوما وهي مرحلة التكون غير النهائي للجنين، حيث يكون ما يزال مصحوبا بالصفار. بعد ذلك يتم سلق البيضة ويؤكل الجنين مصحوبا بالصلصة الحارة أو البيرة.

يعتقد الفليبينيون بأن هذه الوجبة مقوي جنسي مهم، بجانب فوائد أخرى. إلا أن الباحثين يجذرون من المبالغة في تناولها لأنها غنية بالكولسترول.

The following two tabs change content below.
مدون وكاتب صحفي مهتم بالتسويق وريادة الأعمال في مجال الإنترنت.